المشهد اليمني الأول/

انتشر في الآونة الاخيرة وباء الملاريا والتيفود بسرعة بين صفوف مرتزقة العدوان والتي تتواجد حالياً في جبهة الساحل الغربي وتحديداً في منطقة حيس جنوب محافظة الحديدة.


وأكدت مصادر عسكرية موالية لتحالف العدوان، أن عمليات ما يسمى اللواء الأول عمالقة أبلغت قائد اللواء رائد اليافعي عن تزايد أعداد الحالات المصابة بمرض الملاريا وحمى التيفود، كاشفة أن عدد الإصابات تجاوز الـ(70) حالة إصابة جميعهم من أفراد اللواء المتواجدين في حيس جنوب الحديدة.


وأشارت المصادر أن عمليات اللواء ناشدت القيادة العسكرية لـ”ل1 عمالقة” بسرعة إيجاد حل لوقف انتشار العدوى بين الأفراد خصوصاً وأن انتقالها ينتشر بسرعة.

وتؤدي الإصابة بالملاريا إلى ظهور حمى شديدة ترتفع في معظم الأحيان إلى الدماغ وقد تسبب شللاً إن لم يكن الموت السريع.