المشهد اليمني الأول/

أدلى محمد العمادي سفير مشيخة قطر المعتمد في قطاع غزة، باعترافات صادمة، أمس، أكد خلالها زيارته لكيان الاحتلال الاسرائيلي نحو 20 مرة.

ونقلت وسائل إعلام عن العمادي قوله: زرت «إسرائيل» 20 مرة منذ 2014، وكانت الزيارات سرية في السابق لكنها لم تعد على هذا النحو الآن.

يأتي هذا بعد خطوة وصفها مراقبون بأنها خيانة جديدة من النظام القطري للشعوب العربية والإسلامية، والشعب الفلسطيني، على وجه الخصوص.

واجتمع العمادي، مع ما يسمى وزير التعاون الإقليمي في كيان الاحتلال في القدس، وقال: قطر تساعد «إسرائيل» على تجنب حرب أخرى، هذا ما نحول دون وقوعه.

وعلى طريق التطبيع والانبطاح أمام العدو الإسرائيلي استقبلت قطر إمارة دعم الإرهاب والتطرف في المنطقة، طلاباً من عدة مدارس ثانوية إسرائيلية ببطولة العالم لكرة اليد في الدوحة، حيث أثارت مشاركة فريقين إسرائيليين في بطولة مدرسية دولية لكرة اليد تستضيفها الدوحة، دعوات على وسائل التواصل الاجتماعي، لسحب الأطفال القطريين من هذه البطولة، تفادياً لما اعتبروه تطبيعاً للعلاقات.

وفور الإعلان عن برنامج البطولة، وعن مشاركة الفريقين الإسرائيليين فيها، انتشر على «تويتر» هاشتاغ «طلاب قطر ضد التطبيع»، واتهم مستخدموه السلطات القطرية بتطبيع العلاقات مع «إسرائيل».