المشهد اليمني الأول/

ألغت جيبوتي عقد الامتياز الممنوح لشركة موانئ دبي العالمية، الذي يقضي بأن تشغل محطة دوراليه للحاويات في ميناء جيبوتي لمدة خمسين عاماً، وهو ما اعتبرته الشركة الإماراتية استيلاء غير قانوني على المحطة.

وقال مكتب الرئيس إسماعيل عمر غوليه إن حكومة جيبوتي قررت المضي قدماً في إنهاء العقد من جانب واحد وبأثر فوري، مضيفا أن القرار اتخذ لحماية “السيادة الوطنية والاستقلال الاقتصادي” للبلاد.

من جانبها، اتهمت موانئ دبي العالمية جيبوتي بأنها استولت بطريقة غير قانونية على محطة دوراليه للحاويات اليوم الخميس، وقالت الشركة إنها شرعت في إجراءات للتحكيم في لندن لحماية حقوقها.

وتم افتتاح محطة حاويات دوراليه عام 2009، وقامت موانئ دبي العالمية -وهي إحدى أكبر شركات تشغيل الموانئ في العالم- ببناء وتشغيل المحطة التي تربطها طرق مباشرة مع إثيوبيا.

وخاض الجانبان نزاعاً قضائياً منذ منتصف عام 2014، في إطار سعي جيبوتي لإلغاء الامتياز الممنوح للشركة المملوكة لحكومة دبي.

وكانت حكومة دبي قالت في فبراير/شباط من العام الماضي إن محكمة لندن للتحكيم الدولي برأت موانئ دبي من الادعاءات الموجهة بسوء السلوك والمتعلقة بامتياز تشغيل المحطة.

وأضافت أنه في 2014، قدمت حكومة جيبوتي دعاوى تتهم موانئ دبي العالمية -التي تملك حكومة دبي حصة أغلبية فيها- بتقديم مدفوعات غير قانونية لتأمين الحصول على الامتياز الخاص بمحطة دوراليه للحاويات ومدته خمسون عاما.