المشهد اليمني الأول/

كشف موقع «غلوبال ريسيرتش» الكندي أن الولايات المتحدة أنفقت أموالاً ضخمة على تدخلاتها العسكرية وحروبها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وغرب آسيا خلال العقدين الماضيين والتي تسببت بالمعاناة للملايين من الأشخاص والفوضى والدمار لكثير من الدول.

وأشار الموقع في مقال له أمس إلى تدخلات واشنطن العسكرية وحروبها ضد كل من أفغانستان والعراق والصومال وغيرها من الدول, مشيراً إلى أنها أنفقت تريليونات الدولارات على تلك الحروب.وقال الموقع الكندي: إن الإمبراطورية الأمريكية تتوسع وتنكمش في العالم وفقاً لقدرتها على تأمين الأصول الاستراتيجية, كما أنها على استعداد لتعزيز القوة العسكرية والاقتصادية لمواجهة الخصوم الناشئة, مبيناً أن الولايات المتحدة وفي مواجهة التراجع الاقتصادي عمدت إلى تعويض ذلك عبر توسيع نطاق وجودها البحري في بحر الصين الجنوبي وزيادة قواتها في كوريا الجنوبية واليابان وأستراليا والفلبين.

ولفت الموقع إلى أن الولايات المتحدة تشهد حروباً خاسرة مطولة في مناطق أخرى مع انتهاجها لحروب تجارية مدمرة في مناطق استراتيجية حيث خصصت مبالغ هائلة لتلك الحروب.