المشهد اليمني الأول/

 

تكبد أزلام العدوان المنافقين هزيمة ثيقلة قبالة نجران، خلال زحف فاشل أحبطه الجيش واللجان الشعبية قبالة صحراء البقع.

 

وأفاد مصدر عسكري للمشهد اليمني الأول عن تمكن الجيش واللجان الشعبية من إحباط زحف واسع لمنافقي الجيش السعودي على جبلي أضيق ومحجوبة قبالة صحراء البقع قبالة نجران المحتلة.

 

وأكد المصدر مصرع وجرح أعداد كبيرة في صفوف أزلام العدوان السعودي خلال الزحف الفاشل على جبلي أضيق ومحجوبة قبالة صحراء البقع، مؤكداً تمكن الجيش واللجان الشعبية من تدمير 3 آليات عسكرية خلال التصدي.

 

وأشار المصدر إلى فشل الزحف بالرغم من تلقي أزلام العدوان العدوان مساندة واسعة بمختلف أنواع سلاح الجو الإستطلاعي والمروحي والحربي على جبلي أضيق ومحجوبة قبالة صحراء البقع.

 

ولفت المصدر تمكن الجيش واللجان الشعبية من تدمير آلية عسكرية سعودية بعبوة ناسفة قبالة جبال عليب بنجران، وتمكن وحدات القناصة من قنص جندي سعودي في موقع الشبكة.

 

وأوضح المصدر أن تجمعات أزلام العدوان وجيش والنظام السعودي قبالة معسكر البقع وفي موقعي الشرفة والشبكة لقذائف مدفعية حققت إصابات مباشرة.

 

وكان قد إعترف إعلام العدوان السعودي بمصرع وإصابة 6 من جنوده في مواجهات ما وراء الحدود مع الجيش واللجان الشعبية، ونشر أسماء القتلى بينهم “معيض علي بديع الحارثي و جندي أول منیع بن عبدالعزيز الشرقي الحاتمي، وعلي أحمد صالحي حمدي”.. كما نشر بعض أسماء الجرحى بينهم “الملازم عبدالله بن رابح بن حبيجان وعبدالله عبيد حمود الحرشني وناصر الجعثوني.

 

وكان قد وزع الإعلام الحربي مشاهد من قصف مدفعي على مواقع الجيش السعودي في موقعي الهجلة والضبعة بنجران المحتلة.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.