المشهد اليمني الأول/

قال العقيد عزيز راشد، نائب الناطق باسم الجيش اليمني، إن المعلومات التي نشرتها وسائل الإعلام التابعة لتحالف العدوان حول قائد كتيبة الدروع ومرافقيه في تعز، غير دقيقة.

وأضاف راشد، في اتصال هاتفي مع “سبوتنيك”، أمس السبت، أن المجلس السياسي الأعلى، في إطار عمليات التحقق التي يقوم بها حول إدعاءات إعلام العدوان، توصل إلى أن “الأسم الذي تحدث التحالف عن مقتله أبو محمد المرتضى قائد كتيبة الدروع كما يقولون أن هذا الكلام عار تماماً عن الصحة”.

وتابع نائب المتحدث العسكري، “الشخص المذكور قتل في الحرب الثالثة في اليمن منذ عشر سنوات،

وشدد على أن “تلك إحدى الأكاذيب التي يتم تسويقها ما بين الحين والآخر”.

ولفت إلى أن “هذه ليست الواقعة الوحيدة التي تكشف كذب إعلام تحالف العدوان وإنما هناك وقائع أخرى”، وأشار إلى أن “إعلام التحالف قال إن شقيق الرئيس الصماد قتل في إحدى الغارات بالأمس، والحقيقة أنه قتل بالفعل ولكن منذ 10 سنوات”.

وأكد راشد على أن “أنصار الله لا يكتمون أخبار مقتل أي شخص، ومن يقتل من القادة أو غيرهم يتم عمل تشييع رسمي له”.

وكانت قناة “العربية الحدث” السعودية قد ذكرت “أن القيادي أبومحمد المرتضى قائد كتيبة الدروع في “أنصار الله” قتل وعدد من مرافقيه بغارة لطائرات التحالف السعودي في منطقة المالح بجبهة مقبنة شمال غربي تعز”.