المشهد اليمني الأول/

أقدمت قوى العدوان والمرتزقة، اليوم الخميس، على خرق اتفاق التهدئة عبر محاولة التقدم باتجاه مدينة الدريهمي المحاصرة في محافظة الحديدة.

مصدر أمني أكد أن قوى العدوان والمرتزقة حاولوا التقدم على مواقع الجيش واللجان الشعبية غربي الدريهمي، موضحا أن الجيش واللجان الشعبية تمكنوا بعون الله من كسر الزحف وتكبيد المرتزقة خسائر في العتاد والعديد.

وأشار المصدر إلى أن قوى العدوان نفذت أمس الأول محاولة تقدم باتجاه مدينة الدريهمي من ثلاثة مسارات بمشاركة 35 مدرعة ودبابة.. وهو ما يعد خرقا واضحا لاتفاق التهدئة الموقع في السويد.