المشهد اليمني الأول/

كثف الغزاة والخونة المرتزقة خروقات اتفاق وقف إطلاق النار بمحافظة الحديدة، فيما أصيب رجلان بقصف مدفعي سعودي في صعدة وشن الطيران سبع غارات على عدة محافظات خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وأوضح مصدر أمني في الحديدة أن قوى العدوان قصفت بعشرة صواريخ كاتيوشا و 16 قذيفة مدفعية على حارة الضبياني والهندسة والأحياء السكنية في شارع الخمسين ومحطة الـ 50 بمدينة الحديدة.

وأشار المصدر إلى إفشال محاولة تسلل للغزاة والخونة شمال مديرية حيس، وقصف مدفعي بـ 19 قذيفة على ممتلكات المواطنين شرق المديرية، كما قصفت قوى العدوان بثلاثة صواريخ كاتيوشا و 12 قذيفة هاون باتجاه شرق وشمال شرق حيس.

وأضاف المصدر أن قوى العدوان قصفت بتسع قذائف مدفعية وبالرشاشات المختلفة منطقة الجبلية في مديرية التحيتا، وقصفت بـ13 قذيفة مدفعية وبالرشاشات المختلفة قريتي الدحفش والجربة العليا بمديرية الدريهمي.

ولفت المصدر إلى أن الجيش واللجان الشعبية تصدوا لعملية تسلل لقوى العدوان على مواقع في منطقة كيلو16 استخدم العدو خلالها الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، فيما استحدثت جرافة عسكرية لقوى العدوان تحصينات قتالية شرق مدينة الدريهمي المحاصرة.

وأكد المصدر إصابة رجلين من أبناء مديرية الظاهر في محافظة صعدة بقصف مدفعية العدوان.

وأفاد المصدر بأن طيران العدوان شن غارتين على مديرية مجزر بمحافظة مأرب، وغارتين على وادي هراب بمديرية خب والشعف في محافظة الجوف، كما شن غارة على جمرك ميتم في مديرية السبرة بمحافظة إب.

وشن طيران العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي غارتين على منطقة البقع قبالة نجران.

واستنكر المصدر استمرار صمت الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص إلى اليمن إزاء التصعيد المتواصل لتحالف العدوان الغاشم واستهداف أبناء الشعب اليمني في مختلف المحافظات..محملاً المجتمع الدولي المسؤولية الكاملة عن تبعات “هذا التصعيد الخطير”.