المشهد اليمني الأول/

زارت الوحدات الأمنية في محافظة عمران ، اليوم الأربعاء، روضة الشهداء بمديرية عمران، حيث تقدم الزوار العقيد حسين مصلح مدير التوجيه المعنوي والعقيد أحمد عطفان مساعد مدير المرور والمقدم سيف الغضب قائد كتيبة الأمن العام والمقدم صغير مفرح العوسجي قائد شرطة المنشآت وعداد كبير من ضباط وصف وأفراد أمن محافظة عمران.

خلال الزيارة جرت قراءة الفاتحة إلى أرواح الشهداء، مؤكدين المضي على درب الشهداء حتى تحقيق النصر.

وأكد المشاركون أن دماء الشهداء، أثمرت للشعب اليمني عزة وكرامة وحرية وانتصاراً على تحالف العدوان . لافتين إلى أن الذكرى السنوية للشهيد محطة للوقوف أمام مآثر الشهداء وما سطروه بدمائهم من مواقف بطولية لينهل منها الجميع أسمى معاني الوفاء والعرفان.

وأشار المشاركون إلى أهمية تعزيز ورفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد وتعزيز التلاحم والاصطفاف إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان والمرتزقة وتطهير الأراضي اليمنية المحتلة من دنس الغزاة والمعتدين.. معتبرين زيارة الروضة أقل ما يمكن تجاه من ضحوا بأرواحهم فداء للوطن. . لافتين إلى ضرورة الاهتمام بأسر الشهداء وتلمس احتياجاتها.

عقب الزيارة توجه الزائرون إلى معرض الشهداء بذات المديرية واطلعوا على المجسمات وصور الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل الله وسبيل الوطن.