المشهد اليمني الأول/

تحدت شركة أبل الأميركية، الهاكرز من الكشف عن ثغرات خطيرة بأنظتها الأمنية للأجهزة، في مقابل مليون دولار.

وأعلنت الشركة عن منح الباحثون عن الثغرات الأمنية في أنظمة آبل 50 % علاوة إلى قيمة المكافأة، وقسمت عملاق التكنولوجي الأمريكي التحدي لـ مراحل.

فالمرحلة الأولى هي تجاوز شاشة القفل والوصول الغير مرخص لـ خدمة الشركة “آي كلاود” ويحصل الباحث خلالها على مكافأة 25000 دولارلـ 100000 دولار، والمرحلة الثانية هي وصول الباحث إلى بيانات حساسة وإخراجها من جهاز مغلق وجائزته تتراوح بين 100000 دولار لـ 250000 دولار، والمرحلة الثالثة والاخطر هي الاستيلاء على الجهاز دون أي فعل من المستخدم.

هذه ليست المرة الأولى التي تطلق فيه “آبل” هذا التحدي، فقد أطلقته أول مرة عام 2016 ولكن محدد لبعض الأشخاص الذين يتم دعوتهم، وكان مقتصرًا على نظام (آي أو إس) iOS المشغل لأجهزتها المحمولة.

أما التحدي في نسخته الجديدة متاح للجميع، كما وسعت الشركة البرنامج ليشمل أنظمتها الأخرى، بما في ذلك: (آيكلاود) iCloud، و(آيباد أو إس) iPadOS، و(ماك أو إس) macOS، و(تي في أو إس) tvOS، و(ووتش أو إس) watchOS.