المشهد اليمني الأول/

اعلن موقع تويتر الجمعة أنه سحب نحو ستة الاف حساب ضالع في عملية تلاعب وتضليل اعلامي اتهم السعودية بالوقوف وراءها.

واوضح ان معظم هذه الحسابات كانت باللغة العربية وتعيد على نطاق واسع نشر محتويات “رسائل لصالح السلطات السعودية”، وكان بعضها بالإنكليزية مستهدفا الراي العام الغربي.

انطلق الموقع لتفكيك هذه الشبكة في عام 2018، وتمكن من تحديد المشاركين فيها خريف 2019 بشكل أفضل واتخذ إجراءات صارمة في ترين الاول/ أكتوبر الماضي، واكد حجب أكثر من 88 الف حساب بسبب ممارسات مماثلة.