المشهد اليمني الأول/

أعلنت اللجنة الوطنية لشؤون الاسرى والمفقودين اليوم الثلاثاء، دفن أكثر من 70 جثة من الأسرى والمعتقلين الذين استهدفهم طيران العدوان مطلع سبتمبر في ذمار.

وجرت عملية الدفن بحضور ممثلين للجنة الدولية للصليب الأحمر وفريق حقوقي من اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى وممثل النيابة العامة والبحث الجنائي بمحافظة ذمار.

وأكد عضو اللجنة الوطنية لشؤون الاسرى، أحمد ابو حمراء في اتصال مع المسيرة، استعداد اللجنة التعاون مع أهالي الأسرى والمعتقلين في حال تم التعرف على الجثث وتسليمها لهم.

وفيما يخص الأسرى المحررين من السجون السعودية، أكد ابو حمراء تعرض الأسرى المحررين لأفظع وسائل التعذيب، مشيرا الى أن أحد الجرحى بقي بدون علاج لخمس سنوات وتعمد السجانون تعذيبه في أماكن جراحه.