المشهد اليمني الأول/

قامت الاجهزة القضائية بالتعاون مع المجلس الاعلى لادارة وتنسيق الشؤون الانسانية والتعاون الدولي والهيئة العامة للمواصفات والمقاييس اليوم باتلاف كميات من اغذية الاغاثة الفاسدة التابعة للصليب الاحمر الدولي.

الكميات التي تم ضبطها في مخازن المنظمة جرى اتلافها بحضور لجنة مختصة من جهات الدولة المعنية والاجهزة القضائية وممثلين من منظمة الصليب الاحمر الدولي.

وقدرت الكمية المتلفة بنحو ألف وثمانية وتسعين كيسا من الأرز وسبعة وعشرين كيسا من العدس تعرضت كلها للفساد نتيجة سوء التخزين والتقادم في مخازن المنظمة بأمانة العاصمة.

وأكد أعضاء لجنة الاتلاف على ضرورة العناية بتخزين ونقل المواد الاغاثية والحد من حالات الفساد وانتهاء الصلاحية بما يكفل الاسهام في دعم الجانب الاغاثي خصوصا في ظل الحالة التي يعانيها ابناء الشعب اليمني جراء الحصار والعدوان الجائرين.

وشددت اللجنة على أهمية الكشف والمتابعة لما يخص حالات تخزين ونقل وتوزيع المواد الاغاثية سواء الغذائية و الدوائية والتي يعول عليها ابناء الشعب اليمني في الحد والتقليل من تبعات الهجمة الشرسة التي تستهدف لقمة عيش المواطن البسيط وقنية دوائه والتي تستهدف بشكل رئيسي من قبل قوى العدوان او مايسمى بتحالف دعم الشرعية وعلى رأسه الولايات المتحدة الامريكية والسعودية.

الجدير ذكره ان الكميات المتلفة لا تمثل سوى جزءا بسيطا من الكميات المكتشفة والتي تبذل الجهات المختصة جهودا كبيرة لمحاولة استخراج الصالح منها ومعالجتها واتلاف ما يتوجب اتلافه.