المشهد اليمني الأول/

أكد موقع “ميدل إيست آي” البريطاني أن إقامة سلام واستقرار حقيقيين في اليمن مرهون بوقف التدخلات السعودية والإمارات فيه.

وقال الكاتب جوناثان فنتون هارفي في مقال نشره “MEI”، إنه لأجل إقامة سلام حقيقي واستقرار في اليمن، فإنه يتعين على الجهات الدولية الفاعلة الحد من تورط السعودية والإمارات في البلاد.

وأشار المقال إلى أن العدو السعودي يدعم الفار هادي وحكومة المرتزقتة، بدلا من السعي لتعزيز الاستقرار في اليمن، لأنه يمنحه الشرعية للتدخل في سياسة البلاد، كون هذه هي الاستراتيجية طويلة الأجل التي تتبناها السعودية في اليمن.

وأوضح أن الإمارات تحاول ضمان بقاء نفوذها في جنوب الوطن من خلال دعم مرتزقة ما يسمى المجلس الانتقالي الموالين لها.

ودعا الجهات الدولية الفاعلة من تورط السعودية والإمارات في اليمن، وذلك من أجل تحقيق أمن واستقرار حقيقيين في البلاد.