المشهد اليمني الأول/

مابعد إتفاقية جدة الجنوب أثنين الأول بالوصاية الإمارتية ويضم أبين وعدن والضالع ولحج، والثاني بالوصاية السعودية ويضم شبوة وحضرموت والمهرة حسب ما قال وزير الدولة في حكومة الفنادق الصيادي، هذا المعلن وغير المعلن هو استمرار مخطط إغتيال اليمن بالكيانات المناطقية وما لم يتحقق بدستور الأقاليم وشرعية الأيادي الأمينة، ومالم يتحقق بشرعية تحالف العدوان الصهيوني يراد تحقيقة بالطرف الثالث المناطقي.

فالطرف الأول هم الأنصار والجيش واللجان، والطرف الثاني هم الشرعية والقوات الموالية، خلاص خلاص الشعب تعب من الحرب والحصار والدمار وانعدام الخدمات، فالسبب هو الشرعية والسبب هو أنصار الله، والصهيونية العالمية تقذف بالطرف الثالث للميدان، ولكنه طرف مناطقي هذه المرة وبالطبع تابع للغرب وبني صهيون، طرف يتاجر بتداعيات العدوان والمعاناة، والعدوان الخارجي بريء وداخل الطرفين هو السبب والحق يتساوى مع الباطل ولمصلحة باطل أبشع مما كان والذي قد تسخر له موجة إمتطاء تظاهرات شعبية عارمة ضد الفساد شمالاً وجنوباً بمظاهرات واعتصامات كلمة حق يراد بها باطل مظاهرات تبدأ بشعارات حق ضد الفساد والطرف الأول وحتى الثاني وتنتهي بباطل واقع مختلف عن البداية بنهاية التقسيم المناطقي بالطرف الثالث تماماً كما إبتدأت ثورة الشباب ضد الفساد والتوريث وانتهت بدستور هادي والأقاليم دستور اليمن الجديد الشرق الأوسط الجديد، الجنوب العربي ثم  مشروع صهيوني يتحدث بلغة مناطقية ولايتحدث بلغة يمنية يتحدث عن القضية الحضرمية وقضية تعز وقضية مأرب وقضية تهامة الساحل وقضية عدن، وإقليم الزيود صعدة وعمران وصنعاء وذمار بنظر  طيران التحالف.

وبذلك يتم تحقيق اغتيال اليمن بخطة الكيانات المناطقية كحل لامفر منه لأنها الحروب الأهلية اليمنية كما سيقول غريفيث الإنجليزي وبالشرعية الدولية، وأبناء جلدتنا لسان حالهم مثل بني إسرائيل لن نؤمن لك..

1- فاليوم محافظ حضرموت يتحدث عن القضية الحضرمية التي سببها النظام البائد ثم الشرعية.. والحل قفل بزبوز النفط لمصلحة شعب وكيان حضرموت.. يعني إقليم حضرموت.

2- اليوم هناك من يكتب ويقول بأن حزب الاصلاح وشركات الجنرال علي محسن الأحمر تنهب نفط وغاز مأرب، وعلى أبناء مأرب قفل بزبوز النفط والغاز ولمصلحة أبناء مأرب.. يعني إقليم مأرب.

3- إتفاقية ستوكهولم في الحديدة ثم ريف الساحل للفصل بين الطرف الأول والثاني سبب الحرب والحصار والفساد والمفسدين الجدد حمران العيون مجاهدي الكراسي الدوارة والفنادق، والحل رحيل الطرفين بعد ستوكهولم بعد إنتخابات محلية تفرز خطاب مناطقي بالمال والإعلام الخليجي.. يعني إقليم تهامة.

4- إقليم الطغمة عدن ولحج والضالع بنظر المجلس الإنتقالي.. إقليم عدن.

5- ومقابل مبادرة رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط كانت مبادرة بن سعود وقف العدوان بالطيران السعودي الصهيوني على أربع محافظات بينها صنعاء والبقية هي صعدة وعمران وذمار.. إقليم آزال إقليم الزيود.

6- ومسك الختام بإقليم تعز وإب .. إقليم الجند، فاليوم شوقي عاد عاد.. شوئي عاد ويحمل مبادرة فك الحصار عن تعز المحاصرة من الشرق والغرب بالطرفين، وشوئي هو الطرف الثالث المنقذ لأبناء تعز، وتناسى المحافظ السابق بأنه تحالف مع مليشيات حزب الإخوان والتكفير والعدوان السعودي ضد الجيش اليمني والأمن المركزي واللجان الشعبية، وبخطاب معلن تعهد المحافظ شوقي بأمن تعز وتارة شوقي يقدم الإستقالة إحتجاجاً على الجيش واللجان الحوثية، وتارة شوئي يستعيد الإستقالة مثل هادي الخائن، وتعز تشتعل بالخطاب العنصري المناطقي والتكفيري وتعتبر ابن البلاد محتل ومجوس وأصحاب مطلع زيود، وتعتبر السعودي محرحر والعدوان شرعي، والمخلافي حمود يهرب، وشوقي يفر إلى عواصم الإستثمارات.

واليوم شوئي عاد بالمبادرة المناطقية ضد الطرفين لا المبادرة الوطنية اليمنية ضد أطراف العدوان الخارجي ولن يجرؤ على ذلك، نعم اليوم شوئي عاد بمبادرة اللهم بلغت اللهم فاشهد على الطرفين، أَيظن أَيظن شوئي أن تعز لعبة بين يديه، تعز لا تفكر بالعودة إليه، تعز قد تسامح ولن تنسى إمارة التكفير الداعشية، تعز قد تسامح ولن تنسى عصابات سوق القات وعصابات شرعيات شوئي التي تغتصب الأطفال والنساء، تعز يا شوئي لن تنسى من خطفها بالخطاب العنصري والمناطقي وأبناء تعز في قلب العاصمة صنعاء، صنعاء إقليم الزيود، وتعز إقليم الشوافع، وعدن إقليم الطغمة، ومحافظات النفط وباب المندب من نصيب بني سعود وعيال زايد بالخطاب المناطقي من أجل  الشركات الأمريكية بالرأسمال اليهودي الصهيوني حامية حمى الجنين الصهيوني الجديد الذي يراد استزراعة في المنطقة العربية الإسلامية بصفقة قرن الشيطان النجدي إسرائيل الكبرى يهودية وعبرية فلسطين الشرق الأوسط الجديد.

اليمن الجديد الجنوب العربي، القضية الحضرمية، تعز محاصرة، جمهورية الخوخة وبيت غوبر، والعدوان مستمر بالطرف المناطقي فالجنين الصهيوني الجديد القديم لاحظوظ له بالحياة بوجود يمن التاريخ، لا إمكانية له بالنمو بوجود يمن الإيمان، والطرف المناطقي الثالث سيوفر البيئة الخصبة والمناسبة، بإستزراع ونمو واستمرار الحياة باغتيال اليمن بعد إغتيال الحجاز والشام وفلسطين.

ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين، فقط ضربة إستراتيجية عسكرية مزدوجة في عمق دول العدوان السعودية والإمارات كفيلة برحيل الإحتلال الخليجي المتصهين في طرفة عين وعندها سترون بأم العين من هو الشعب اليمني في تعز وحضرموت والمعافر وتهامة ومأرب وعدن شعب يتحدث بلغة التاريخ، أرض تتكلم بلغة الإيمان، الأرض تتكلم يمني قُح ياشوئي، الأرض تتكلم عربي يا بن سعود، الأرض تتحدث وتتكلم إسلامي ثوري مقاوم ياوهابي ياإخواني، ومن حق النتنياهو أن يصرخ من صواريخ اليمن “خطر خطر هائل من اليمن”، بل زوالٌ واندثارٌ هائل هائل لبني صهيون من رجالٍ أولو قوة وبأس شديد، إنها يمن تاريخ سيف بن ذي يزن الحميري وتبع اليماني، يمن إيمان عمار بن ياسر ومالك الأشتر، يمن الأنصار، وللموضوع بقية وبنكهة مختلفة تماماً عن كل ماقيل عن ذكرى مولد سيد الخلق وخاتم الأنبياء والمرسلين، اللهم صلِّ على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جميل أنعم العبسي