المشهد اليمني الأول |
استشهد 5 أشخاص وجرح 9 آخرون، اليوم الخميس، في رأس العين بريف الحسكة السوري نتيجة العدوان التركي.
وذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا” بأن النظام التركي واصل عدوانه على الأراضي السورية واستهدف قرى نداس وعلوك وحميد شرق رأس العين في ريف الحسكة.
وأفاد مراسل الوكالة  في الحسكة باستشهاد 5 أشخاص وجرح 9 في رأس العين نتيجة العدوان التركي، لافتا إلى وقوع عدوان تركي مدفعي على محطة سعيدة الرئيسة للنفط التابعة لحقول الحسكة رميلان على الحدود التركية واحتراق المحطة بالكامل.
كما استهدف العدوان التركي بسلاح الطيران والمدفعية قرية تل أرقم، ومزرعة الشاطئ في الجهة الشمالية الشرقية لمدينة المالكية، واعتدى بالصواريخ على بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي.
ذكر المراسل أن جيش النظام التركي بدأ بإزالة الجدار بالقرب من قرية تل حلف غربي رأس العين، في وقت وردت فيه أنباء عن توغل بري للعدوان التركي في قرى اليابسة والمنبطح والحاوية وبير عاشق التابعة لبلدة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.
وفي وقت لاحق أكدت وكالة “سانا” أنه لا صحة لمزاعم وزارة الدفاع التركية عن سيطرتها على مواقع ونقاط في مدينة رأس العين بمنطقة الجزيرة السورية، كما نفت الأنباء التي تتحدث عن استهداف مطار القامشلي الدولي.
وكان قد استشهد 8 مدنيين وجرح 20 آخرون أمس جراء العدوان التركي على القامشلي والدرباسية ورأس العين بريف الحسكة والذي استهدف المرافق الخدمية والبنى التحتية المهمة كالسدود ومحطات الكهرباء والمياه التي تروي ملايين السكان.