المشهد اليمني الأول|

أكد مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية أن إقدام طائرات تحالف العدوان السعودي الأمريكي على قصف الأسرى اليوم في مدينة ذمار جريمة شنعاء بحق أسرى في مكان معلوم للصليب الأحمر الدولي الذي زارهم فيه عدة مرات

وجدد المركز مطالبة مجلس حقوق الإنسان والمفوض السامي إدانة وتوثيق الجرائم والانتهاكات لتحالف العدوان على اليمن.

ودعا للضغط على مجلس الأمن في تشكيل لجان دولية مستقلة ومحايدة لتقصي الحقائق والتحقيق المباشر في كافة الانتهاكات والجرائم المرتكبة من قبل دول تحالف العدوان.

وأدان مركز عين الإنسانية للحقوق والتنمية بأشد العبارات الجريمة الشنعاء التي أقدمت على ارتكابها طائرات تحالف العدوان بحق الأسرى بالمحافظة.

وأكد المركز نؤكد أن تحالف العدوان بقيادة السعودية مستمر في ارتكاب الانتهاكات الجسيمة التي تعتبر من الجرائم الأشد خطورة وفقاً لقواعد وأحكام القانون الدولي.

وأشار إلى أنه قد أصدرت ونشر العديد من البيانات المنددة بكافة الجرائم والانتهاكات التي ارتكبت ولا زالت ترتكب في حق الشعب اليمني من قبل دول تحالف العدوان

وناشد المجتمع الدولي وعلى رأسها الأمم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان القيام بإعمال حقوق الإنسان وفقاً للقواعد والأحكام التي نادى بها المجتمع الدولي.

وجد المركز المطالبة المستمرة للمجتمع الدولي ممثل بالأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن ومجلس حقوق الإنسان والمفوض السامي لحقوق الإنسان القيام بمهامهم القانونية والدولية والانسانية والأخلاقية

كما طالب بالضغط على مجلس الأمن سرعة تشكيل لجان دولية مستقلة ومحايدة لتقصي الحقائق والتحقيق المباشر في كافة الانتهاكات والجرائم للعدوان.

وكان طيران العدوان السعودي الأمريكي قد ارتكب جريمة مروعة بحق الأسرى في محافظة ذمار راح ضحيتها عشرات القتلى والجرحى.