المشهد اليمني الأول/

لم يمض ايام على قرار انسحاب الامارات من اليمن حتى كشف الموقع السعودي المعارض المعروف باسم “مجتهد” عن وساطة يسعى اليها ولي العهد محمد بن سلمان مع وسطاء من القبائل اليمنية لإقناعِ حركة أنصارِ الله بالانسحاب الكامل من الشمال وغض الطرف عن مشروع أنبوب النفط الذي يمر في منطقة المهرة مقابل عدم التدخل في الجنوب، لكن أنصار الله يصرون على كامل اليمن.

الموقع السعودي اكد ان النظام السعودي أغلق مطار أبها من السادسة مساء حتى السادسة صباحا، وذكر الموقع أن توجيهات سرية صدرت بإغلاقِ مطارِ أبها بعد عجزِ الدفاعات الجوية عن التصدي للطائرات اليمنية المسيرة.

اغلاق المطار جاء على وقع احباط القوات اليمنية محاولة تقدم الجيش السعودي قبالة منفذ علب جنوبي المملكة.

الاعلام الحربي عرض مشاهد تظهر المواجهات الحامية والتي ادت الى هزيمة الجيش السعودي وكبدته خسائر فادحة في الارواح والعتاد.

وفي جبهة الربوعة بعسير أيضاً الصواريخ اليمنية حولت المدرعات السعودية الى حطام والنيران اتت عليها بالكامل محولة جثث الجنود الى اشلاء.

نار المواجهات امتدت شرارتها الى محافظة الضالع عقب محاولة مرتزقة السعودية التقدم باتجاه بقعطبة.

المعارك الطاحنة استخدمت فيها مختلف انواع الاسلحة الخفيفة والثقيلة وقد ادت الى مقتل وجرح العشرات منهم واجبرت من تبقى على الفرار كما تمكنت القوات اليمنية من تمشيط المنطقة بالكامل.