المشهد اليمني الأول |

قال وزير الخارجية المهندس هشام شرف عبدالله، إن استهداف التحالف المتكرر للمدنيين وآخر ذلك المجزرة المروعة التي اقترفها في مديرية ماوية بمحافظة تعز هو أسلوب الجبناء.

وأضاف الوزير شرف، في تصريح صحفي له اليوم، هذا هو أسلوب من لا يستطيعون المواجهة في الميدان أو جبهات الحدود، فلا هدف لهم سوى القتل والتدمير”.

 

وذكر دول العدوان أن مرتكبي ومخططي الجرائم بحق المدنيين يسجلون لحظة بلحظة وإن كانوا اليوم بمأمن فإنهم ومرتزقتهم وعملاءهم لن يفلتوا من العقاب وسيقدمون إلي المحاكم الدولية والإقليمية والمحلية لينالوا عقابهم.

 

واختتم وزير الخارجية تصريحه بالقول” يد السلام ماتزال ممدودة وهي كذلك مسلحة وقوية بالإيمان ولازالت  قادرة على الدفاع عن النفس والثأر للضحايا والنفوس البريئة التي تزهق دونما ذنب”.