المشهد اليمني الأول/

 

أكد اجتماع موسع للسلطة المحلية بمحافظة الحديدة اليوم الاثنين برئاسة القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم على أهمية تضافر الجهود بين الجهات ذات العلاقة وخاصة الأمنية والقضائية للحفاظ على عقارات الدولة والأوقاف بالمحافظة.

 

وتطرق الاجتماع إلى دور أمناء الحارات والأحياء الشرعيين من خلال عدم تحرير البصائر بأراضي جديدة إلا بعد تعميد كافة الوثائق من قبل الجهات المختصة في الأراضي والأوقاف.

 

وكلف الاجتماع الهيئة العامة للأراضي ومكتبي الأوقاف والأشغال بعمل حصر لما تم التصرف به من أراضي وعقارات الدولة والأوقاف ليتسنى متابعة المستأجرين بسهولة.

 

واستعرض عددا من القضايا ذات الصلة بتطوير أداء السلطات المحلية في المديريات، وخصوصا ما يتعلق بزيادة الإيرادات وتنمية الموارد.

 

وناقش الاجتماع خطة تشكيل لجان مجتمعية على مستوى كل مديرية برئاسة مدير المديرية لاعتماد وتوزيع المساعدات الإنسانية على النازحين والمواطنين المحتاجين بالمديريات والمتضررين.

 

وأكد الاجتماع على أهمية تضافر الجهود والوقوف صفا واحدا في مواجهة العدوان ونبذ كل الدعوات الهدامة التي تهدف إلى شق الصف الوطني وتهدد الجبهة الداخلية.

 

وضم الاجتماع مدراء عموم وأمناء المجالس المحلية بالمديريات ورئيس لجنة الخدمات بالمجلس المحلي محمد سليمان حليصي ووكلاء المحافظة عبد الرحمن جماعي وعبد الجبار أحمد وعلي قشر وعبد المجيد شامي ومشرف المحافظة أحمد البشري ومدير أمن المحافظة.