المشهد اليمني الأول |

نوه المبعوث الدولي إلى اليمن مارتن غريفيث اليوم الاثنين بتأكيد الطرف الوطني التزامهه بتنفيذ اتفاق الحديدة.

وقدر غريفيث جهود الطرف الوطني سابقاً في إعادة فتح الطريق المؤدي إلى مطاحن البحر الأحمر، مؤكداً الحاجة الملحّة لوصول الأمم المتحدة إلى مطاحن البحر الأحمر تتزايد يوماً بعد يوم وأن ضمان الوصول إلى المطاحن مسؤولية مشتركة بين “أطراف النزاع” .

تأتي تصريحات المبعوث الأممي في حين تواصل قوى العدوان ومرتزقتها خروقاتها بمحافظة الحديدة.

وكان المبعوث الأممي”مارتن غريفيث” قد وصل اليوم العاصمة صنعاء ضمن مساعيه لتنفيذ اتفاق السويد الذي يعرقل منافقي العدوان تنفيذه محاوليين افشاله بضغوط امريكية وسعودية عليهم.