المشهد اليمني الأول/

 

نظم أبناء مديرية قفل شمر عصر اليوم الجمعة وقفة قبلية مسلحة استنكروا خلالها استمرار العدوان السعودي الأمريكي الغاشم على اليمن والحصار الجائر الذي تفرضه قوى النفاق والاستكبار على بلادنا منذ ما يقارب أربع سنوات، ومؤكدين مواصلة الصمود والتعبئة العامة لرفد الجبهات بالمال والرجال حتى يتحقق النصر.

 

 

وفي الوقفة القيت العديد من الكلمات حيو في مجملها بجميع الحاضرين وصمودهم الاسطوري وما قدموه ويقدموه في سبيل الله والدفاع عن الارض والعرض داعين إلى بذل المزيد والمزيد من العمل والمواقف في سبيل التصدي لقوى العدوان ومرتزقتهم ومواصلة رفد الجبهات بالمال والرجال.

 

وفي ختام الوقفة القبلية أُلقي البيان الختامي الذي اكد فيه ابناء المديرية مواصلة السير على خطى الشهداء الابرار والوفاء لتضحياتهم والتأكيد على رعاية اسرهم واقاربهم.

 

 

داعين الأمم المتحدة ممثلة بمبعوثها الأممي إلى القيام بواجبهم في فضح المعرقلين والخروقات التي يرتكبونها في ظل اتفاق وقف اطلاق النار.

 

 

حضر الوقفة المسؤول العام لانصار الله بمربع الشرفين و الاخ الشيخ عمار علي الهارب مدير عام المديرية وعدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية ومدراء المكاتب التنفيذية وجمع غفير من ابناء المديرية الأوفياء.