المشهد اليمني الأول |

أكد نائب وزير الخارجية حسين العزي, أن ما ورد في تقرير الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، لم يكن منصفا.

وقال نائب وزير الخارجية ” بالرغم مما نكنه لأنطونيو غويتريش من احترام وتقدير إلا أن ما تضمنه التقرير من معلومات غير صحيحة، كان بالنسبة لنا أمرا صادما للغاية بل ومثيرا للتساؤل حول ما هي طبيعة ومصلحة المصدر الذي لم يتردد في تقديم كل تلك المعلومات المضللة”.

وأضاف “ما ورد في تقرير الأمين العام يجعلنا مضطرين لإيضاح الحقائق كما هي وليس بقصد الإساءة لأحد ولا رغبة في تعرية النوايا وإنما من منطق التحفيز على تحري المصداقية والنقل الصحيح، وبما يسهم في تحسين أداء المصادر ويعزز فرص السلام والانتصار للحقيقة لا أكثر”.